عرض مشاركة واحدة
قديم August 8, 2010, 08:21 AM   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
جزائرية تعشق الجزائر
مبتسم متميز






جزائرية تعشق الجزائر غير متصل

رد: أبطال باقون في الذاكرة...


كريم بلقاسم


اسد جرجرة...






















ولد كريم بلقاسم احد مؤسسي جبهة التحرير الوطني و عقيد و قائد المنطقة الثالثة منذ الفاتح نوفمبر 1954 و احد المتفاوضين على وقف إطلاق النار يوم 14 ديسمبر 1922 بذراع الميزان. واشتغل كريم بلقاسم مبكرا في ورشات الشباببالاغواط قبل أن يتجند في الجيش الفرنسي خلال الحرب العالمية الثانية. و تم تعيينه عريفا أولا في الفيلق الأول للقناصين الجزائريين يوم 26 نوفمبر 1944 ثم تم تسريحه يوم 4 أكتوبر 1945 و عاد للعيش في ذراع الميزان حيث شغل منصب كاتب مساعد بالبلدية. و التحق سنة 1946 بحزب الشعب الجزائري و بدا في إقامة خلايا سرية في 12 دوار (قرية) حول ذراع الميزان. و في 1947 حكم عليه باعتباره احد الأعضاء الفاعلين في ناحية القبائل غيابيا بالإعدام ثم في سنة 1950 "بتهمة القتل و التحريض على التمرد والعصيان ضد فرنسا".


و كان كريم بلقاسم الذي كان قائد الولاية لحركة انتصارالحريات الديمقراطية للقبائل الكبرى ينادي بالكفاح المسلح و نجح سنة 1952 في حمل مالا يقل عن 500 عنصر على الالتحاق بالجبل من بينهم عمار اوعمران عشية اندلاع الثورة الوطنية. كان أحد مفجري الثورة وأحد قادة جبهة التحرير الوطني منذ النشأة فقد شارك في الإجتماعات التي سبقت أول نوفمبر 1954 (عضو مجموعة الستة)، اذ التقى يوم 9 جوان 1954 مع بن بولعيد بالجزائر العاصمة ثم ببوضياف وديدوش مراد وأصبح قائدا للمنطقة الثالثة "القبائل"،وقاد العمليات العسكرية الأولى ضد المراكز والقوات الفرنسية في منطقة القبائل، وأشرف على هيكلة وتأطير المجاهدين بالمنطقة بمساعدة اعمر اوعمران ومحمدي السعيد. و في مؤتمر الصومام يوم 20 أوت 1956 أصبح كريم بلقاسم احد الأعضاء الفاعلين في المجلس الوطني للثورة الجزائرية و لجنة التنسيق و التنفيذ مما جعلهيستقر بالجزائر العاصمة. و بعد القاء القبض على بن مهيدي غادر العاصمة يوم 5 مارس 1957 مرفوقا بسعد دحلب و عبان رمضان و بن يوسف بن خدة أي كافة أعضاء لجنة التنسيق والتنفيذ و سافروا عندها إلى تونس في جوان 1957. وبعد أن شغل منصب نائب الرئيس ووزير القوات المسلحة في الحكومة المؤقتة الأولى للجمهورية الجزائرية يوم 19 سبتمبر 1958 تم تعيينه على التوالي نائب رئيس المجلس ووزير الشؤون الخارجية في الحكومةالمؤقتة الثانية للجمهورية الجزائرية. كما قاد الوفد الجزائري في مفاوضات ايفيان.
اغتيل كريم بلقاسم يوم 18 أكتوبر 1970 شنقا بفندق بفرانكفورت (ألمانيا). و ووري الفقيد التراب في مربع المسلمين لمدينة فرانكفورت إلى غاية 24 اكتوبر 1984 حيث أعيدله الاعتبار و أعيد دفنه "بمربع الشهداء" بالعالية -الجزائر العاصمة-









نترحم على أرواحكم الطاهرة يا شهداء الجزائر....



المجد والخلود في جنان الغفور المنان لشهدائنا الأبرار....









- رياضة الجمباز
- ستكسرك قافلة الحرية يا حصار!!!!
- مونديال2010 ....مونديال الغرائب و العجائب!!!!!!
- ارسموا الابتسامات...انه اليوم العالمي للطفل
- صور هزت العالم....







   رد مع اقتباس