المجلة الإلكترونية - مركز تحميل - القران الكريم - اتفاقية الاستخدام - تصفح الجوال - الاعلان - أضفنا في المفضلة

اشترك في مجموعة اصدقاء مجله الابتسامه البريديه الان
البريد الإلكتروني:

العودة   مجلة الإبتسامة > العيادة الالكترونية > مقالات طبية - الصحة العامة


مرض التصلب اللويحي المتعدد

مقالات طبية - الصحة العامة



جديد مواضيع قسم مقالات طبية - الصحة العامة

إضافة رد

كيفيه ارسال موضوع جديد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم December 28, 2009, 12:48 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
لؤلؤه جده
سبحان الله وبحمده





لؤلؤه جده غير متصل

مرض التصلب اللويحي المتعدد


تعريف المرض
فما هو مرض التصلب العصبي المتعدد؟

يعد مرض التصلب العصبي المتعدد من اكثر الأمراض شيوعا التي تصيب الجهاز العصبي المركزي المكون من الدماغ والحبل الشوكي. وهو مرض التهابي مزيل لصفائح الميلانين (النخاعين ) المغطية للأعصاب. وهي عبارة عن مادة دهنيه تحمي وتساعد على سرعة إيصال الإشارات العصبية من المخ إلى أجزاء الجسم . مما يساعد على تحرك الجسم بشكل طبيعي. ويمكن تمثيلها بالغلاف البلاستيكي الواقي لأسلاك الكهرباء. واستجابة لمستضدات غير معروفه تبدأ كريات دم بيضاء لمفاوية بمهاجمة صفائح الميلانين مسببة زواله. وذلك يصعب ويعيق حركة الإشارات العصبية وينتج الالتهاب. وسبب تسميتها هو التكوين المستديم لِلويحات(البقع البيضاء التي ظهر في صورة الرنين المغناطيسي- MRI) زوال الميلانين في الجهاز العصبي المركزي , و هذه اللويحات المتصلبة التي تُشكل آفة المرض.
أسباب المرض
ما هي أسباب مرض التصلب العصبي المتعدد ؟

حتى يومنا هذا لم يعرف السبب وراء المرض ويعمل الباحثون من حول العالم لكشف السر. يحتمل أن الضرر الذي يحدث للميلانين في مرض التصلب العصبي المُتعدد سببه ردة فعل غير طبيعية لمناعة الجسم التي هي تحمي الجسم من الأجسام الغريبة (البكتريا و الفيروسات).

العديد من صفات مرض التصلب العصبي المتعدد تدل على أنه مرض ذاتيّ المناعة حيث الجسم يهجم على خلاياه وأنسجته متمثلة في الميلانين في حالة التصلب العصبي المُتعدد.

الباحثون لا يعلمون سبب هجوم مناعة الجسم على الميلانين ولكن يعتقد أن هناك مجموعة عوامل.

إحدى النظريات تقول أن فيروس قد يكون كامنا في الجسم له دور فعال في تطور المرض ويسبب خلل في المناعة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة. عدة أبحاث قائمة لتحديد هذا الفيروس إلا انه من المحتمل أن يكون أي فيروس شائع كالحصبة - محفز لنشوء المرض. هذا المحفز ينشط خلايا الدم البيضاء (اللمفاويه) التي تعمل على أضعاف دفاعات الدماغ وبالتالي الوصول إليه. وفي الدماغ تعمل هذه الخلايا على تنشيط عناصر أخرى من الجهاز المناعي بطريقة تدفعها للهجوم على الميلانين.
أعراض المرض
ما هي أعراض التصلب العصبي المتعدد؟
إن مرض التصلب العصبي المتعدد حالة متقلبة والأعراض التي تظهر تعتمد على المنطقة المصابة في الجهاز العصبي المركزي. كل مصاب يعتبر حالة خاصة وليس هناك نمط معين للمرض فالاختلاف يكون في مدى شدة الالتهاب ومدته.
مشاكل بصرية
  • رؤية غير واضح (ضبابي)
  • ازدواجية في الرؤية
  • التهاب العصب البصري
  • حركات العين السريعة اللا إرادية
  • فقدان البصر (نادر جداَ)
مشاكل التوازن و تناسق الحركات

  • فقدان التوازن
  • رعاش (رجفان لا إرادي)
  • ترنّح (اللا انتظام) في المشي
  • دُوار
  • عدم التناسق في الحركات (خاصةً في الأطراف)
  • ضعف: خاصةً في الساقين عند المشي
  • تشنجات عضلية
  • تغيرات في طبيعة العضلة (ارتخائها وتقلصها) وتصلب العضلة يمكن أن يؤثر على الحركة والمشي
  • تشنجات
تغيرات في الحس العصبي
  • إحساس بالوخز
  • تنمل
  • إحساس بالحرقان
  • يحتمل أن بعض الآلام لها علاقة بالتصلب المتعدد مثل آلام في الوجه (ألم العصب الثلاثي) و آلام في العضلات
تصعوبات في النطق
  • النطق البطيء
  • التلعثم والنطق بغير وضوح (تتداخل الكلمات والحروف بعضها ببعض)
  • ختلاف في اتزان/تواتر النطق
  • عسر البلع
الإرهاق
  • إرهاق عام يضعف الجسم ويكون غير متوقع وغير مناسب للنشاط الذي قام به الشخص. يعتبر الإرهاق من أكثر الأعراض شيوعا ومن أكثرها ازعاجا للمريض.
مشاكل البول والبراز
  • من مشاكل البول: الحاجة للتبول بين فترات قصيرة
  • الحاجة الفورية للتبول
  • عدم تفريغ المثانة كاملا
  • التبول اللاإرادي
  • من مشاكل البراز: الإمساك
  • التفريغ اللاإرادي (نادر)
المشاكل الجنسية
  • العجز الجنسي
  • فقدان الإحساس
الحساسية الزائدة من الحرارة
  • هذا العارض عادة يسبب تدهور مؤقت للأعراض.
اضطرابات إدراكية وعاطفية
  • ضعف في الذاكرة المؤقتة
  • فقدان القدرة على التركيز أو الحكم الصحيح أو المنطق
تكون بعض الأعراض واضحة جدا والبعض الآخر كالإرهاق والحساسية للحرارة والاضطرابات الإدراكية والعاطفية تكون مخفية. ويواجه المريض صعوبة في وصفها للآخرين. أفراد العائلة والأصدقاء أحينا لا يقدرون أثر تلك الأعراض على الشخص المصاب وحياته العملية والاجتماعية وعلى جودة الحياة.

العلاجات المتوافرة
ما هو علاج التصلب اللويحي؟
صحيح أنه لا يوجد علاج شاف تماما للتصلب اللويحي حتى اليوم، و لكن هذا لا يعنى أبدا أنه لا يوجد تدابير جيدة تخفف من المرض و تعين المريض على أعراضه، و بخاصة في آخر عشر سنوات بعد توفر الأدوية المعدلة للمناعة.
ينقسم العلاج إلى ثلاثة أنواع:

أنواع العلاجات






علاج الهجمة
  • إذا كانت الهجمة خفيفة الوطأة، وأعراضها محتملة، فقد تستجيب للراحة لمدة يوم أو يومين، مع شرب السوائل الكافية الباردة، و تبريد جو الغرفة، و كثير من المرضى إذا اتبعوا ذلك في بداية الهجمة تتحسن أعراضهم.
  • إذا لم ينفع ما سبق، أو كانت الهجمة شديدة الوطأة فيعطى الكورتيزون، وتختلف طريقة إعطائه حسب الطبيب المعالج ، ولكن غالب الأطباء يعطونه لمده 3-5 أيام بالوريد.والكورتيزون يسرع من شفاء الهجمة ، ويخفف من حدتها.
  • لا يسبب إعطاء الكورتيزون أي مضاعفات ذات بال، كالتي قد تحدث من تعاطي الكورتيزون المديد المزمن.
علاج المرض
  • وهي أدوية تدعى (معدلات المناعة)، وهي تعمل على تغيير في طبيعة التركيب المناعي، وبذلك تخفف من عدد الهجمات، و تخفف من حدتها، وقد تخفف من سوء الآفات في صور الدماغ المغناطيسية، ومن حدة الإعاقة التي قد تحدث من المرض في مراحله المتقدمة.
  • ويؤخذ واحد من هذه الأدوية على الدوام, وهي كلها متقاربة في التأثير، ولكن بعضها يؤخذ في العضل مرة واحدة كل أ سبوع، و بعضها تحت الجلد عدة مرات في الأسبوع حسب نوع الدواء.
  • عموما ليس لهذه الأدوية من مشكلات، ولكن قد يشعر المريض بعد الحقن بأعراض مشابهة لأعراض الزكام من حرارة وتعب ، ويعالج ذلك عادة بإعطاء دواء مثل البندول قبل الحقن.
  • تعطى هذه الأدوية عادة في النوع الانتيابي (الناكس الهادىء).
  • لا تعطى الأدوية المعدلة للمناعة خلال الحمل والإرضاع.
الأدوية المستخدمة في علاج المرض
  • ريبيف: (Rebif® = Interferon beta 1a)
  • إبرة تحت الجلد ثلاث مرات في الأسبوع.
  • بيتاسيرون: (Betaseron® = Interferon beta 1b)
إبرة تحت الجلد كل يومين.
  • أفونكس: (Avonex® = Interferon beta 1a)
  • إبرة في العضل كل أسبوع، و يستخدم بحذر إذا كان المريض مصاباً بداء الصرع.
  • كوباكسون: (Copaxone® = Glatiramer acetate)
  • إبرة تحت الجلد كل يوم.
  • نوفانترون: (Novantrone® = Mitoxantron)
  • و هو دواء مضاد للسرطان في الأصل، و لكن له فائدة في النوع المترقي الانتيابي، أو الحالات الشديدة جداً من النوع الانتيابي.و يعطى كل ثلاثة أشهر مع مراقبة شديدة لحالة القلب، و له محاذير أخرى، ومنها العقم.
  • تايسابري: (Tysabri® = Natalizumab)
  • وهو دواء جديد، و يعطى مرة واحدة بالوريد كل شهر، و ليس هناك خبرة عملية به بعد في الممارسة الطبية العامة.
     

     




    - وظائف مازالت شاغره
    - الأجر المضاعف
    - شفط الدهون ؟؟؟
    - صديقتي اتعبتنيييي
    - ارسال فاكس باستخدام الdsl







       رد مع اقتباس

    إضافة رد

    مقالات طبية - الصحة العامة

    مقالات طبية - الصحة العامة



    مواقع النشر (المفضلة)
    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    البصمة عمار خطبا معلومات ثقافيه عامه 5 February 3, 2014 12:13 PM
    كتاب الذكاء المتعدد wosabi أرشيف طلبات الكتب 1 February 10, 2011 07:33 AM
    البسمة رسول المحبة tabib_muslim الترحيب بالاعضاء الجدد 5 December 19, 2008 01:09 AM
    Msمرض التصلب العصبي المتعدد((المنتشر في السنوات الأخيرة في قارة آسيا والسبب ؟!!)) شذا مقالات طبية - الصحة العامة 0 December 5, 2008 09:21 PM
    فاقدة البسمة*تتمنى فاقدة البسمة الترحيب بالاعضاء الجدد 3 September 20, 2007 07:24 AM

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع


    مجلة منتديات السوق الالكتروني المزيونة المسافر خياطة قصص الانبياء اقوال وحكم كلام من القلب تحميل كتب ثقافة عامة صور رمزيات اندرويد بلاك بيري ايفون تحميل برامج وصفات طبخ عالم حواء بحوث البرمجة اللغوية روايات مقالات طبية الطب البديل كلام حب عروض دورات
    الساعة الآن 08:01 PM


    Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
    SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
    المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر